, , , , , , , ,
يوليو 07, 2020

7 أسباب لا تساعد الأشخاص الأذكياء على النجاح

 

 

بدلاً من ترك الخوف من “ماذا لو” أو “لست بخير بما فيه الكفاية” يُبعدك عن شيء جديد، فكر كيف تريد أن تبدو حياتك بعد سنوات من الآن، خطواتك الأولى في انتظار أن يحدث شيء ما في أيّ وقت.

أسرة التحرير

لفترة طويلة، كنت أعتقد أنه إذا عمل الأشخاص الأذكياء بجد وترعرعوا في بيئة ناجحة، فإن النجاح سيأتي في النهاية.

تخيّلت أشخاصاً ناجحين وفكرت ما الشيء الذي يجعلهم رائعين، وما الذي يُحفزهم للاستمرار بالقيام بأشياء رائعة؟.

لكنني عندما كبرت، أدركت أن الأمر ليس كذلك بالضرورة، قلة من الأشخاص الذين أعرفهم هم بالفعل أذكياء ولديهم أخلاقيات عمل قوية كانوا قد أقدموا على القيام بأشياء مميزة، في حين أنّ آخرين لم يكونوا على نفس المستوى من الذكاء ولكنهم كانوا على ما يرام، ولسوء الحظ، ينجرف بعضهم إلى القاع، وبسبب أنهم لم يكونوا متأكدين مما يجب عليهم فعله.

اقرأ أيضاً : ما الذي يتطلّبه الأمر كي تعيش أحلامك؟

ثم أدركت أن هناك العديد من العوامل عندما يتعلق الأمر بالنجاح، سواء كان ذلك يعني الحصول على مهنة مُرضية، أو إقامة علاقات رائعة، أو الحفاظ على الصحة، بالتأكيد، الذكاء جزء منه، وكذلك أخلاقيات العمل، ولكن هناك الكثير من العوامل التي تلعب دوراً حيوياً أيضاً.

إليك سبعة أسباب لعدم نجاحك حتى لو كنت ذكيًا ومجتهداً :

1- لا يمكنك التواصل مع أشخاص جدد

من السهل التمسك بالأشخاص الذين عَرفتهم لفترة طويلة، ربما تعرف تاريخ ميلادهم وأحداث خاصة بحياتهم ومواقف أخرى مضحكة، لكن المشكلة مع الأصدقاء القدامى هي أنّ نفس الأفكار يتم إعادة تدويرها مرارًا وتكرارًا، ولا يمكنك التعرف على وجهات نظر جديدة خارج الدائرة المحيطة بك.

قد يكون من الصعب التواصل في البداية مع أشخاص جدد، ولكن يمكن أن يساعد البدء بشكل بسيط، حدد هدفًا في البداية، مثل تقديم نفسك لشخص جديد أسبوعيًا.

“عليك أن تقاتل للوصول إلى حلمك، عليك أن تُضحي وتعمل بجد من أجل ذلك” – ليونيل ميسي

2- تكره التغيير

التواجد في نفس البيئة لفترة طويلة يجعل من الصعب التكيّف مع شيء جديد، الخبر السار هو أن التغيير يقدم فرصة لاقتناص الأشياء الجديدة والابتكار.

بدلاً من مقاومة التغييرات، انظر كيف يمكنك تحقيق أفضل استفادة منها، ربما يمكنك تلبية احتياجات الشركات المتنامية أو الرؤية بمنظور مختلف.

كن منفتحًا على المفاهيم الجديدة وشغوفاً بالعالم من حولك.

اقرأ أيضاً : كيف أستيقظ كلّ صباح وأحافظ على حماسي في الذهاب إلى العمل؟

3- لست على استعداد لتحمّل المخاطر

غالبًا ما يختار الأشخاص الأذكياء الطريق الآمن، قد يتبعون نفس المسار الذي يتبعه أقرانهم أو اختيار نفس المهنة لأنها تعتبر مقبولة من قبل أقرانهم، وأكثر أماناً من وجهة نظرهم.

هذا يضمن درجة من الأمن، لكنه تفكير سطحي وضحل، ولا يملك بُعداً استراتيجياً لحياة جسورة، الكثير من الأشخاص الأذكياء يجدون وظائفهم غير مُرضية ويرغبون القيام بشيء آخر، لكنهم يخشون القيام بذلك.

إذا قررت الذهاب إلى منطقة غير مألوفة، يعني أنك قررت المخاطرة، فكر كيف ستكون حياتك بعد سنوات من الآن إذا اخترت عدم متابعة شيء ما، هل ستندم على ذلك، أم أنك ستكون سعيدًا بقرارك؟

4- تعتقد أنك تستحق النجاح بناءً على بيانات سابقة

اعتاد الأشخاص الذين عملوا بجد في المدرسة أن يكونوا في القمة ويتحدثوا عن ما يملكونه من امكانات، ربما يبدو هذا جيدًا في البداية، ولكن هناك بعض الآثار الجانبية السلبية فيما بعد.

يدّعي البعض أنهم يستحقون شيئاً بسبب ذكائهم، يتوقعون أن يصلوا إلى حيث يريدون بسبب اجتهادهم ونتائجهم الماضية، وأنّ الأشياء ستنتهي بطريقة مُرضية في النهاية، للأسف، الحياة لا تسير على هذا النحو.

في العالم الحقيقي، لا تحصل على نتائج استنادًا إلى العمل الذي تقوم به، تحصل على نتائج استنادًا إلى مزيج من العمل الشاق والتفكير الاستراتيجي وبعض الحظ الذي ينطوي عليه، يمكنك زيادة هذا العامل الأخير من خلال العمل على العاملين الأول والثاني.

اقرأ أيضاً : 10 نصائح للتطوير الذاتي سوف تُغيّر حياتك

اقرأ أيضاً : لست أنت

5- تتابع باستمرار كلّ ما هو مثير في الوقت الحالي

أحد الأشياء التي أسمعها كثيرًا من أصحاب الإنجازات العالية هو أنهم يكرهون إضاعة الوقت، فالأشخاص الأذكياء يدركون تمامًا قيمة وقتهم، حيث أن الوقت والجهد المبذولين في شيء واحد يعني أنهم قد يفقدون شيئًا آخر.

هذه سمة قوية، إن البدء في أيّ مجال يُعدّ أمراً صعباً، كما أنّ التغلب على العقبات الأولية يتطلب الصبر.

يؤدي تركيز الجهد على هدف واحد إلى نتائج أفضل بكثير على المدى الطويل من السعي وراء أكثر من هدف، صحيح أنك قد تشعر بالملل مما تقوم به، لكن هذه هي ضريبة النجاح الفعلية، يجب أن تُحافظ على تقدمك حتى تُحرز نتائج مُرضية.

6- لا يمكنك الالتزام بقرار

أن تكون ذكيًا وتعمل بجد يمكن أن يفتح لك أبوابًا جديدة، كما يمكن أن يكون وجود الكثير من الخيارات عائقاً لاتخاذ قرار، وقد يتسبّب في تشتيت تركيزك.

وفرة الخيارات تجعل من الصعب تحديد ما يجب فعله، نتيجة لذلك، من المغري القفز عنها وتأجيل قرارك، كنت أعرف شخصًا انتسب إلى مجموعة من برامج الدراسات العليا، وبدأ فيها واحدة تلو الأخرى، وبعد أكثر من عشر سنوات، ما زال غير قادر على معرفة ما يجب عليه فعله.

بدلاً من الانخراط في العديد من الأعمال، أقترح اختبار الأشياء أولاً، تحدث إلى أشخاص آخرين وقم بالبحث قبل اتخاذ قرار كبير، حتى تعرف ما إذا كان الخيار يناسب شخصيتك وأسلوب حياتك أم لا.

اقرأ أيضاً : من حكايات الناجحين: 7 قواعد في “الفشل”

اقرأ أيضاً : ما الذي يفعله الأشخاص الناجحون ولا يفعله الآخرون؟

7- لا تؤمن بنفسك

المثير للدهشة أنّ الأشخاص الأذكياء يمكنهم التقليل من قدراتهم، إنهم أسوأ منتقديهم، مما يجعلهم يعتقدون أنهم لا يستطيعون تحقيق أكبر قدر ممكن.

يتمتع الأشخاص الأذكياء بمعايير عالية عندما يتعلق الأمر بعملهم، كلما عملوا على مشروع، يميلون إلى فحص المنتج النهائي وتقييمه.

يبدو هذا شيئًا جيدًا في الظاهر، لكنه غالبًا ما يكون منهكًا أكثر من كونه مفيدًا، طلب الكمال يمكن أن يعوق الناس عن التقدم إلى الأمام في أهدافهم أو البدء في أيّ شيء آخر.

“من الصعب أن تؤمن بنفسك بسبب الفكرة الزائفة المنشئة عنك، ففي الحقيقة أنت جزء من المجد، وكل شيء جميل بالعالم في داخلك” – راسل براند

لذا بدلاً من ترك الخوف من “ماذا لو” أو “لست بخير بما فيه الكفاية” يُبعدك عن شيء جديد، فكر كيف تريد أن تبدو حياتك بعد سنوات من الآن، خطواتك الأولى في انتظار أن يحدث شيء ما في أيّ وقت.

ماذا ستفعل اليوم حتى تقترب أكثر من نجاحك؟ ما هي الأشياء التي تعوق تقدمك؟

 

مجلة إدارتي
نكتب ونشجع الآخرين على الكتابة، صفحات موقعنا ترحب بكل كاتب جريء، يتقدم خطوة للأمام ويكتب. الكتابة بحدّ ذاتها فعل قوي، لأنه يمكن للكلمات أن تُحدث التغيير، تغيير النفس والعالم أجمع، ولهذا يجب أن نكتب. edaratymag@gmail.com

اقرأ ايضأ

يمكنك تغيير حياتك بشكل جذري في عام واحد
مقالات | يناير 26, 2021

يمكنك تغيير حياتك بشكل جذري في عام واحد

    يمكنك أن تقرر أن تكون لديك حياة مختلفة جذريًا في عام واحد، من خلال العيش كما لو كان نجاحك أمرًا لا مفر منه...
كيف تبني عاداتك الجديدة عندما تحتاجها
مقالات | يناير 24, 2021

كيف تبني عاداتك الجديدة عندما تحتاجها

    نحن البشر بحاجة إلى التغيير، واكتساب العادات تصنع التغيير في حياتنا، ولهذا، ابدأ بالتغيير في أيّ وقت من العام، لا تنتظر تاريخاً محدداً،...
الروتين الصباحي سيوفر لك أكثر من 20 ساعة في الأسبوع
مقالات | يناير 14, 2021

الروتين الصباحي سيوفر لك أكثر من 20 ساعة...

      إنّ التمتع بحياة متوازنة هو مفتاح الوصول إلى ذروة الأداء، والإفراط في استخدام اللين أو الكثير من الشدة يؤدي إلى الانحراف وهدر...

One thought on “7 أسباب لا تساعد الأشخاص الأذكياء على النجاح”

  1. محمد الخفاجي يقول محمد الخفاجي:

    اجد ملخص الفكره في البيت الاتي:
    ومن يتهيب صود الجبال
    يعش ابد الدهر بين الحفر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

 

 

You have successfully subscribed to the newsletter

There was an error while trying to send your request. Please try again.

مجلة إدارتي will use the information you provide on this form to be in touch with you and to provide updates and marketing.