, , , , ,
أبريل 13, 2022

لماذا يجب أن تكتب كتاباً في عام 2022

 

 

تذكر دائماً بأنّ الكاتب الجيّد هو قارئ جيّد، المعرفة والخيال هما القوة التي يمكنك بهما أن تفعل أيّ شيء لو أردت.

أسرة التحرير

لديّ قناعة تامة بأنك في اللحظة التي تتوجه بها إلى الكتابة، سواء كانت بالقلم أو على حاسوبك الشخصي، فإنك تشعر بقوة ما تقوم به، فإذا كنت لا تشعر بهذه القوة، فسيكون هناك بالتأكيد خلل في الطريقة التي تكتب بها، حتى لو كنت مبتدئاً، وهذه هي المرة الأولى التي تكتب بها، فسينتابك مثل هذا الشعور، الكلمة قوة بكلّ ما تعنيه من معانٍ، وكما أنّ المغامرون هم أشخاص يتّسمون بالشجاعة للإقدام على الفعل، قد يكون هذا الفعل هو تسلّق جبلٍ شاهق، أو استكشاف البراري وما فيها من الحيوانات المفترسة، وقد تجوب العالم برحلات بحرية عبر سفينة، وما ستُلاقيه من أهوال يشيب لها الرأس، ولمن لم يُدرك ما أقوله، عليه فقط أن يشاهد برامج الرحلات البحرية على القنوات الوثائقية، وسترى لمحة بسيطة عما يمكنك أن تُواجهه، وحتى أنك في الأصل قد تجد صعوبة في ركوب السفينة، فأمواج البحر ستجعلك في حالة يُرثى لها، طبعاً إذا كنت مُبتدئاً.

الكتابة تُشبه إلى حدٍّ بعيد أحد أنواع هذه المغامرات، لكنها مغامرة عميقة مع الذات، ولذلك تكتسب أهمية كبيرة في حثّنا لاستكشاف المجهول والأشياء الغامضة في جوانب حياتنا المختلفة سواء من الداخل أو الخارج، فهي تحتاج إلى تدريب ومحاولات فاشلة عديدة سنتعرض لها حتى نتمكن من أن نُصبح الشخص المغامر في الكتابة، فنفتح عالماً مختلفاً وتطأ أقدامنا كوكباً جديداً في الفضاء، ونتحدى جميع الصعوبات في طريقنا، ونغوص في أعماق البحار لنتعارك مع أسماك القرش، ونخرج أبطالاً، بدل أن يفترسنا ويُحوّلنا إلى أشلاء في الواقع، الكتابة خيال جامح ومعرفة بالتفاصيل وهي أن تدرك ذاتك ومن تكون، وتدرك ما يُحيط بك من أحداث، الخيال والوعي هما مفتاحا عبورك لبوابة الكتابة، ولا يعني بأيّ حال أن تكون موسوعة علمية في شتى العلوم لتكتب، يكفيك أن تعرف نوعاً واحداً من العلوم جميعها، وقد تتعلمه من بيئتك وعلى يد أستاذ ماهر، أو أب وأم رائعين يتمتعان بمثل هذه الصفات الفريدة، يقدحان بداخلك شغف المعرفة، فتكون هذه بداية الشرارة لك لأن تضغط الزناد وتُطلق رصاصتك الأولى في الفضاء مُعلناً عن وجودك.

اقرأ أيضاً : عشرون تأكيدًا يوميًا إيجابياً لاحترام الذات

تذكر دائماً بأنّ الكاتب الجيّد هو قارئ جيّد، المعرفة والخيال هما القوة التي يمكنك بهما أن تفعل أيّ شيء لو أردت.

عندما بدأت الكتابة، كان كلّ من حولي يُشعرني بالخجل من نفسي، طبعاً بانتقاداتهم الغبية التي اعتقدت حينها أنهم يملكون خبرات تُؤهلهم لأن يُقيّموا كتاباتي، وكان الشعور بالحرج يلازمني على الدوام كلما عرضت كتاباتي عليهم، كانت فكرة حمقاء على كلّ حال حين عرضت كتاباتي عليهم، بالطبع، لا أقلل من أهمية تقييم القارئ لما يُكتب، ولكنني – بحكم أنني كنت جديداً في عالم الكتابة في ذلك الوقت- وقعت في مأزق كبير وقلق غير مُبرر، وكان الأجدر بي حسن التقدير لمن يمكنه تقييم ما أكتبه بدل عرضها على كلّ من هبّ ودبّ، من يتذوق الكلمات ومن لا يأبه لها أصلاً!.

ما الذي تنتظره لتبدأ كتابة كتابك الأول

أعرف جيداً بأنّ لكلّ منا قصة حياة، ومهما كانت هذه القصة فعليك أن تكتبها لتبوح بها لنفسك أولاً، وستندهش مما ستكتبه، ستُخرج كلّ ما في داخلك من مشاعر جياشة صادقة عن الشخص الذي يُمثّلك، وبالتأكيد لن يكون هذا الشخص الفارس الذي حلمت به في يومٍ من الأيام، لكنك ستُدرك سريعاً أين تقف الآن، وما يجب عليك أن تفعله لتطوير وتهذيب هذه الشخصية.

سيكون من المهم التعرّف على مصادر قوتك والضعف الذي يُكبّل يديك، ستعلم ما يُحفزك كي تنهض من سريرك مع إشراقة الصباح، أو الأشياء التي تُثبّطك، ستُدرك أهمية من تكون عندما تبدأ الكتابة، ستكون البداية، لكنها البداية القوية لتصنع الإنسان الجديد الذي تستحقه، لذلك ابدأ كتابة كتابك الأول من اليوم، وأنا أعني ما أقوله.

شغفك يدلك على الطريق

قد يتبادر إلى عقلك، ومن أين يمكنني البدء؟

الأمر بسيط، ابدأ من الأشياء التي تُثير شغفك، بالتأكيد لديك اهتمامات وروتين يومي تُكرره باستمرار، ابحث بين هذه الأشياء عن شغفك، ربما يكون لديك اهتمام بالرياضة مثلاً، أو القراءة اليومية للكتب، ربما تُحبّ تطوير مهاراتك في العمل، وقد تكون أباً أو أماً رائعين، يهتمان كثيراً بتربية أبنائهما، قد تمتلك شبكة علاقات اجتماعية واسعة، قد تكون مميزاً في تدريب أحد المهارات، وهكذا…

أنت تملك مصادر هامة للكتابة، أنا شخصياً أهتم كثيراً بالتنمية البشرية وكلّ ما يتعلق بها، ولديّ برنامج يومي للقراءة والاستماع لأحد المحاضرين المميزين في هذا المجال، وأحرص على البدء بها أولاً قبل كلّ شيء، وأدركت أنّ هذا الالتزام بالمعرفة هو أهمّ مصادر الإلهام اليومي الذي يشحذ طاقتي للنظر بإيجابية للعالم، وأنني أمتلك رسالة كبيرة أريد أن أُوصلها للآخرين، ولهذا أستمتع بكلّ ما أقوم به.

اقرأ أيضاً : 5 أشياء إبداعية يجب القيام بها كلّ صباح لبدء يومك

اقرأ أيضاً : كيف تصبح أكثر شجاعة في حياتك اليومية

اقرأ أيضاً : 15 فكرة رائعة لتغيير حياتك

النسخة الأولى غير صالحة للنشر

بالطبع، لن يُحقق كتابك نجاحاً باهراً من أوّل مرة، ولن تكون ستيفن كينج (كاتب الروايات العالمية الشهير) أو أنتوني روبنز (خبير التنمية البشرية) مثلاً، يحتاج الأمر للتدريب، النسخة الأولى سيكون بها الكثير من الأخطاء، ولا أقصد الأخطاء الإملائية، -وهذا شيء مُسلّمٌ به- وإنما حَبْكُ نمط كتابة مميز لعرض أفكارك، أنت بحاجة لتُحرك أناملك للكتابة وتتمرس على تجميع كلماتك في جُمل، وهذه الجُمل تُشكّل فقرات تُمثّل أفكارك التي تريد عرضها في الكتاب، عليك أن تكتب وأن لا تنظر لمراجعة كتابتك، سيأتي هذا لاحقاً في وقت آخر، المهم الآن هو أن تكتب وبشغف، حتى لو شعرت بأنّ ما تكتبه لا قيمة له وأنه يجعلك مثل الأبْله، ورغم كلّ ما ينتابك من مشاعر، عليك أن تكتب.

500 كلمة في اليوم

ليكن لك تحدي بأن تكتب 500 كلمة في اليوم، ربما لن تنجح في البداية، لكن مع الالتزام اليومي ستشعر أنك تُحقق نجاحاً في ذلك، هذا العدد من الكلمات يُعادل صفحتين من الورق العادي، وستحصل في نهاية الشهر على عدد ما بين 50 إلى 60 صفحة، جهد رائع لما ستبذله من الكتابة.

خطط على ورقة لأيام الشهر كاملاً، ثلاثين يوماً، وحدد الوقت الذي تراه مناسباً لك للكتابة، ثم التزم به، ولا تسمح لأحد بمقاطعتك، وعلى الجميع أن يعرف ذلك.

نصيحتي لك، قبل أن تكتب في موضوع ما، وأنت تستجمع أفكارك، ابحث عنه على شبكة الإنترنت، واقرأ عنه باستفاضة وسجّل ملاحظاتك.

تمنياتي لك بالتوفيق في بداية مشوارك نحو عالمك الجديد.

 

يمكنك قراءة باقي مواضيع العدد من خلال الرابط :
مجلة الكتابة الإبداعية ا فبراير – العدد الثالث 2022
https://edaraty.gumroad.com/l/zkwny

مجلة إدارتي
نكتب ونشجع الآخرين على الكتابة، صفحات موقعنا ترحب بكل كاتب جريء، يتقدم خطوة للأمام ويكتب. الكتابة بحدّ ذاتها فعل قوي، لأنه يمكن للكلمات أن تُحدث التغيير، تغيير النفس والعالم أجمع، ولهذا يجب أن نكتب. edaratymag@gmail.com

اقرأ ايضأ

كيف تكتب مقالاً يجذب الآخرين للقراءة؟
أنا كاتب , مقالات | أبريل 13, 2022

كيف تكتب مقالاً يجذب الآخرين للقراءة؟

    قم دائمًا بمراجعة كتابتك عدة مرات قبل الإرسال أو التقديم، يمكن أن تؤثر بعض الكلمات أو الأخطاء النحوية أو مشاكل بنية الجملة على...
لماذا يجب أن نكتب؟
أنا كاتب , مقالات | أبريل 09, 2022

لماذا يجب أن نكتب؟

  قد يقول أحدهم بأنّ الكتابة لمدة ساعة أمر بالغ الصعوبة، جيد، لقد عرفت ذلك، وهذه نقطة لصالحك، حدد كمية الوقت التي تُناسبك، 30 دقيقة،...
كيف تتغلب على مخاوفك من ارتكاب الأخطاء
مقالات | مارس 16, 2022

كيف تتغلب على مخاوفك من ارتكاب الأخطاء

    الخوف من ارتكاب الأخطاء في حد ذاته لا يجعلك أكثر أو أقل عُرضة لاتخاذ قرارات جيدة، إذا كنت تقلق بشكل مُفرط وتركز فقط...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

 

مجلة الكتابة الإبداعية ا مايو- العدد السادس 2022

You have successfully subscribed to the newsletter

There was an error while trying to send your request. Please try again.

مجلة إدارتي will use the information you provide on this form to be in touch with you and to provide updates and marketing.