, , , , , , ,
يناير 21, 2020

كيف تُدير وقتك بطريقة أفضل؟

 

خطوات بسيطة يمكنك اتّباعها في روتينك اليومي

أحمد يوسف - المدير التنفيذي
أحمد يوسف

جميعنا يشكو قلة الوقت، وكثرة الأعمال!

أليس هذا غريباً؟ بالطبع لا، في وقتنا الحاضر يمكنك أن تدّعي ما تشاء وكيفما تشاء، المهم الإدعاء بأن الوقت لا يُسعفك بينما أنت من لا تُسعف نفسك، طريقتك في إدارتك للوقت تُضيّع عليك الفرص الواحدة تلو الأخرى، من لحظة استيقاظك إلى أن تأوي إلى فراشك ثانية، لكن، كيف يكون ذلك، تعال معي عزيزي القاريء لنتعلم بعض الخطوات البسيطة والتي يمكنك ممارستها كلّ يوم، وجعلها ضمن روتينك اليومي.

الهدف هو الإجابة عن ما الذي أريده؟ متى أريده؟ وكيف أحققه؟

1- ضع أهدافك
أحضر ورقة واكتب فيها ما الذي تريده (أهدافك) في الحياة، أن تصبح كاتباً مثلاً، أو مديراً تنفيذياً في شركتك، أن تبدأ مشروعك الخاص، أن تبحث عن فتاة أو فتى أحلامك، أن تسافر للخارج للبحث عن فرص أفضل، أن تلتحق بالجامعة.
اكتب كل ما يجول في مخيلتك، لا يهم مدى جودة أهدافك حتى لو كنت ترى أنها سخيفة، اكتبها. فكلها الأهداف مشروعة، ولا تهتم الآن بالترتيب كثيراً.

2- حدد أولوياتك
بعد زوبعة الأهداف الكثيرة، ابدأ بتحديد ثلاثة إلى خمسة منها، تلك التي تحتل مكانة مُتقدمة في تفكيرك، اكتبها على ورقة جديدة، حدّد مع كلّ هدف كبير أهداف صغيرة ستساعدك للوصول إليه، الآلية التي ستحقق بها هدفك.
إذا كنت تسعى لأن تكون كاتباً، ابدأ بمتابعة المواقع التي تهتم بهذا الشأن، وتحديد مجموعة من الكتب التي يمكنك من خلالها الإطلاع على كثير من التجارب الحية لأشهر كُتاب العالم.

3- ابدأ بتعديل بسيط في جدولك اليومي
نبدأ الآن اللعبة، أضف بعض المهام الجديدة وفق الخطة التي حددتها لأهدافك، ضع بعض الأنشطة التي ستُقربك منها، مثلاً حتى تصبح كاتباً، خصّص أوّل ساعة للقراءة، واكتب لمدة 10 دقائق مباشرة، ستجد أن بعض الأفكار قد علقت في مخيلتك، اكتبها، ومهما كان ما ستكتبه فلا تُصدر الأحكام سريعاً، هذه المحاولات هي من ستبني كاتباً في المستقبل، ضع جدولاً أسبوعياً للقراءة والكتابة، والتزم به.

4- حدد المواعيد النهائية
لكل هدف نقطة بدْء وأخرى عند الانتهاء، قد تُخصّص شهراً أو ستة أشهر أو سنة، يعود الأمر لك، لكنني أنصحك لتحقيق أيّ هدف أن تلتزم به خلال مدة لا تقل عن ثلاثة أشهر (90 يوماً)، يعني في المثال السابق للكتابة أنك ستقضي 90 ساعة في القراءة، 9 ساعات في الكتابة، بهذه الطريقة يكون هدفك واضحاً، ونقطة البدء والإنتهاء أيضاً، ويمكنك الاستفادة خلال فترة الثلاثة شهور أيضاً بالإنضمام إلى بعض الدورات في المجال الذي حددته لنفسك، يمكنك متابعةskillshare, udemy, rwaq مثلاً، ستُدرك خلال هذه التجربة النتائج التي يمكنك تحقيقها، وأنا على يقين بأنها ستكون نقطة بداية جديدة للبناء عليها.

5- تعلم أن تقول “لا”
حتى يكون وقتك فعّالاً، قل “لا” للأشياء التي يمكنها أن تُحيدك عن هدفك، لا تسمح للمشتتات أن تغزو عالمك، قبل أن تبدأ وقت الكتابة، أبعد جهاز الموبايل، وأغلق الإنترنت من جهازك، واجلس في مكان مُريح، وأغلق عليك بابك، قد تستغرق الكتابة ساعة أقلّ أو أكثر، المهم أن لا يُنازعك على هذا الوقت أحد.

6- خطط لوجبات طعامك
قد تستغرب، ما الذي حشر الطعام بتنظيم الوقت، الأمر بسيط، ترتيب جدول تناولك للطعام، وحتى نوعيته، سيُحسّن من مزاجك العام، وسيدفعك للتركيز على أهدافك باستمرار، الشعور بالجوع أو تناول وجبات طعام غير صحية من شأنه تعكير مزاجك، وصرفك عن هدفك.

7- اربط أفعالك بالأهداف
ما ستفعله يجب أن يعود لمنفعتك، لا تقم بأشياء سخيفة تندم عليها لاحقاً، لا تجلس أمام شاشة جهازك لتتصفح جميع الفيديوهات والمواقع بدون هدف، بل استخدم كلّ ذلك لصالح هدفك، لا تنجر خلف كلّ محادثة مع من يسرقون وقتك فعلياً، إذا لم تسيطر على أفعالك، سيأتي من يسيطر عليك.

8- خذ وقت راحة واسترخ قبل النوم
من أجمل العادات التي يمكنك تعلمها هو القراءة قبل النوم بنصف ساعة، هذه من العادات المُحبّبة لدى الأشخاص الناجحين، كما أنها تشحنك بالطاقة الإيجابية، استرخ تماماً وتحرر من كلّ الضغوط، الكتاب أو حتى الكتابة من أجمل الأشياء التي ستُحرّر طاقتك، وتساعدك لأن تنام نوماً هانئاً.

9- لا تَضِعْ في التفاصيل
لا تُحاول أن تُعقّد الأمور، جميعها بسيط، فمتى ما بدأت لن يكون هناك أيّ مُعضلة، تبدو الأشياء مستحيلة عندما لا نمارسها، وبسيطة جداً عندما نخوض بها، عند الكتابة مثلاً، ستُراودك الأوهام بسخافة ما ستكتبه، لكنه في الحقيقة فخ، وإذا لم تنتبه ستقع فيه، وبمجرد الكتابة ستجدها سلسة وأبسط مما كنت تتخيله.

10- حافظ على إلهامك وحماسك
حافظ على طقوسك الخاصة التي تشحذ طاقتك، قد تكون هذه الطقوس مكان معين أو كوب قهوة، قد يكون قراءة كتاب، أو صورة على حائط غرفتك، قد تكون مقولات رائعة لأشخاص ناجحين، يمكن أن يكون أيّ شيء يدفعك للفعل، ويجعلك في أفضل حالاتك النفسية للعمل.

11- استمتع بوقتك
ربما بعد هذه الخطوات قد يكون من الأفضل أن لا تنسى وقت راحتك، استمتع بالجلوس مع عائلتك، أو الذهاب للتمشية معهم، قد تخرج مع أصدقائك أو بالحديث مع أقاربك.

 

لا تنسى أنّك عندما لا تعمل لصالح أهدافك، فإنك ستعمل لصالح أهداف الآخرين.

مجلة إدارتي
نكتب ونشجع الآخرين على الكتابة، صفحات موقعنا ترحب بكل كاتب جريء، يتقدم خطوة للأمام ويكتب. الكتابة بحدّ ذاتها فعل قوي، لأنه يمكن للكلمات أن تُحدث التغيير، تغيير النفس والعالم أجمع، ولهذا يجب أن نكتب. edaratymag@gmail.com

اقرأ ايضأ

أهم القواعد التي تعلمتها في الحياة
مقالات | يوليو 03, 2021

أهم القواعد التي تعلمتها في الحياة

    العمل بجد والإصرار على تحقيق الأحلام الكبيرة هو ما يدفع الناجحين لأن يقوموا بذلك، إيمانهم بصدق رسالتهم في جعل العالم أفضل، وأنّ عليهم...
أحمد يوسف
كُتاب الموقع | فبراير 26, 2021

أحمد يوسف

أحمد يوسف المدير التنفيذي - المؤسس   ليس مطلوباً منك أن تعيش حياة الآخرين، أو أن تتقمص شخصياتهم، وتفعل أفعالهم، قد تحتاج إلى خطوات بسيطة...
عالم بلا دماغ
مجرد رأي | أكتوبر 11, 2020

عالم بلا دماغ

  يجب أن نقف مع أنفسنا وقفة جادة، يجب أن نُفكر فيما نفعله، ولماذا نفعله، فلو كان لدينا حياة أخرى لنعيشها، لقلت لك : "لا...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

 

 

You have successfully subscribed to the newsletter

There was an error while trying to send your request. Please try again.

مجلة إدارتي will use the information you provide on this form to be in touch with you and to provide updates and marketing.